إذا ضعفت العقيدة في القلوب ضعف العمل، فإذا رأيت الذي يكون ضعيفا في عباداته، في صلواته وزكواته وما إلى ذلك، فاعلم أن ذلك لضعف في عقيدته بالأساس.فالعقيدة حقيقة إذا امتلأ بها القلب ظهرت آثارها على الجواربالوقوف قائما أو عدم الاستظلال أو بترك الكلام فهذا ليس فيه طاعة إن المسلم الملتزم بدين الله ، والذي سار على صراط الله المستقيم ، سيجد دعاة الضلال والانحراف؛ وهم واقفون على جانبي الطريق، فإن أنصت لهم والتفت إليهم عاقوه عن السير، وفاته شيء كثير من الأعمال الصالحة. أما إذا لم يلتفت إليهم؛ بل وجه وجهته إلى الله فهنيئا له الوصول إلى صراط ربه المستقيم الذي لا اعوجاج فيه ولا انحراف اختار بعض العلماء أن وقت الختان في يوم الولادة، وقيل في اليوم السابع، فإن أخر ففي الأربعين يوما، فإن أخر فإلى سبع سنين وهو السن الذي يؤمر فيه بالصلاة، فإن من شروط الصلاة الطهارة ولا تتم إلا بالختان، فيستحب أن لا يؤخر عن وقت الاستحباب.أما وقت الوجوب فهو البلوغ والتكليف، فيجب على من لم يختتن أن يبادر إليه عند البلوغ ما لم يخف على نفسه من كان مسافرا ولم يصل المغرب والعشاء فأدرك العشاء خلف إمام مقيم فالمختار أنه يصلي المغرب وحده، فإذا صلاها دخل معه في بقية العشاء، وذلك لاختلاف النية؛ فإن المغرب والعشاء متفاوتان بينهما فرق في عدد الركعات. هذا الذي نختاره. وأجاز بعض المشائخ أنه يدخل معهم بنية المغرب، فإذا صلوا ثلاثا فارقهم وتشهد لنفسه وسلم، ثم صلى العشاء، ولكل اجتهاده لم يوجد أحد من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم دخل في بدعة ولا خالف السنة ولا جماعة المسلمين،ولا خرج على أئمة الدين بل الصحابة كلهم عدول؛ وذلك لأنهم تلقوا الوحي من النبي مباشرة فوصل الإيمان إلى قلوبهم، فلم يكن إيمانهم عن تقليد بل عن فقه واتباع.
الفهارس
وجوب الرجوع إلى شرع الله وتعاليمه

............................................................................... فعلى جميع المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها أن يعملوا بهذه الأوامر السماوية المنزلة من خالق السماوات والأرض الذي فتح...

تفسير قوله: قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ

............................................................................... ثم قال: { قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ } . في هذا الحرف ثلاث قراءات سبعيات: قرأه ابن عامر وحده: "قليلا ما يتذكرون"...

تفسير قوله: وَهُوَ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ

{ وَهُوَ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ حَتَّى إِذَا أَقَلَّتْ سَحَابًا ثِقَالًا سُقْنَاهُ لِبَلَدٍ مَيِّتٍ فَأَنْزَلْنَا بِهِ...

تفسير قوله تعالى: وَزَادَكُمْ فِي الْخَلْقِ بَسْطَةً

............................................................................... { وَزَادَكُمْ فِي الْخَلْقِ بَسْطَةً } في هذا الحرف قراءتان سبعيتان بصطة بالصاد، و { بَسْطَةً } بالسين، فقوله:...

تفسير قوله نَغْفِرْ لَكُمْ خَطِيئَاتِكُمْ

............................................................................... { نَغْفِرْ لَكُمْ خَطِيئَاتِكُمْ } في هاتين الكلمتين بضميمة إحداهما إلى أخرى أربع قراءات سبعيات كلها صحيحة...

من سورة التوبة

............................................................................... .. بهمزة محققة، وقرأه ورش وحده عن نافع " إِنَّمَا النَّسِيُّ زِيَادَةٌ فِي الْكُفْرِ" بياء مشددة، وما زعمه بعضهم...

تفسير قوله تعالى: إنما النسيء زيادة في الكفر

............................................................................... .. بهمزة محققة، وقرأه ورش وحده عن نافع " إِنَّمَا النَّسِيُّ زِيَادَةٌ فِي الْكُفْرِ" بياء مشددة، وما زعمه بعضهم...

القراءات في قوله تعالى: إنما النسيء زيادة في الكفر ...

............................................................................... .. بهمزة محققة، وقرأه ورش وحده عن نافع " إِنَّمَا النَّسِيُّ زِيَادَةٌ فِي الْكُفْرِ" بياء مشددة، وما زعمه بعضهم...

أصحاب الأعراف

...قولين كل منهما تتفرع منه أقوال: أحدهما: أن الرجال الذين هم على الأعراف رجال قلت حسناتهم عن سائر أهل الجنة فاستوت حسناتهم وسيئاتهم؛ لأنه إذا وزن أعمال الجميع...

أهل الجنة وأهل النار

{ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ } { يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ } ولهذه الحكمة جاءت الجملة...