اختار بعض العلماء أن وقت الختان في يوم الولادة، وقيل في اليوم السابع، فإن أخر ففي الأربعين يوما، فإن أخر فإلى سبع سنين وهو السن الذي يؤمر فيه بالصلاة، فإن من شروط الصلاة الطهارة ولا تتم إلا بالختان، فيستحب أن لا يؤخر عن وقت الاستحباب.أما وقت الوجوب فهو البلوغ والتكليف، فيجب على من لم يختتن أن يبادر إليه عند البلوغ ما لم يخف على نفسه لم يوجد أحد من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم دخل في بدعة ولا خالف السنة ولا جماعة المسلمين،ولا خرج على أئمة الدين بل الصحابة كلهم عدول؛ وذلك لأنهم تلقوا الوحي من النبي مباشرة فوصل الإيمان إلى قلوبهم، فلم يكن إيمانهم عن تقليد بل عن فقه واتباع. يجوز أن يعلم القبر بعلامات يعرف بها، فقد ثبت أنه صلى الله عليه و سلم لما دفن عثمان بن مظعون جعل عند قبره حجرا وقال: "أعرف به قبر أخي، وأدفن إليه من مات من أهلي". فيجوز أن يجعل علامة كحجر أو لبنة أو خشبة أو حديدة أو نحو ذلك، ليميز بها القبر عن غيره حتى يزوره ويعرفه.أما أن يكتب عليه فلا يجوز؛ لأنه قد نهي أن يكتب على القبور حتى ولو اسمه، وكذلك نهي أن يرفع رفعا زائدا عن غيره.    جاء الشرع الشريف مرغبا في حسن المعاملة مع الأفراد والجماعات ؛ فحث على اختيار الرفقاء الصالحين ونفر من قرناء السوء، ورغب في زيارة الإخوان والأنس بهم، وأخبر بأن المؤمن الذي يخالط الناس ويصبر على أذاهم أفضل من صاحب العزلة؛ فإن الأول ينفع الناس ويرشدهم، ويتحمل ما ناله في ذات الله من إساءة وضرر. الاعمى إذا أراد الصلاة فعليه أن يتحرى القبلة باللمس للحيطان إذا كان صاحب البيت، وإلا فعليه أن يسأل من حضر عنده، فإن لم يكن عنده من يسأله تحرى وصلى بالاجتهاد الغالب على ظنه، ولا إعادة عليه، كالبصير إذا اجتهد في السفر ثم تبين له خطأ اجتهاده فلا إعادة عليه.
الفهارس
ترجمة موجزة لصاحب المتن إمام أهل السُّنّة أحمد بن حنبل رحمه الله

نسبه ومولده: هو: أحمد بن محمد بن حنبل بن هلال العربي العدناني الشيباني إمام الفقه والحديث، يكنى بأبي عبد الله قدِم به أبوه من مرو حملًا في بطن أمه فهو مروزي. ...

الفصل الثاني في فضل بناء المساجد وعمارتها

بعد أن عُرف فضل هذه المساجد وشرفها، فقد ورد ما يدل على فضل بنائها وعمارتها الحسية والمعنوية، فمن ذلك ما رواه البخاري ومسلم عن عثمان -رضي الله عنه- أنه قال...

سادسا: اتخاذ المسجد مستقرا أو سكنا لغير حاجة

فإنه يلزم من ذلك فعل ما يكره فيه، أو ما يحصل بعده، كامتهان للمسجد، واستهانة بحرمته، مع أن جنس ذلك واقع في العهد النبوي، وجائز للحاجة، فقد اشتهر أنه كان في المسجد صفة...

صفة العجب والضحك

ص (وقوله: { يعجب ربك من الشاب ليست له صبوة } وقوله { يضحك الله إلى رجلين قتل أحدهما الآخر ثم يدخلان الجنة } فهذا وما أشبهه، مما صح سنده، وعدلت رواته، نؤمن به،...

صفة العلو والفوقية

ص (وقوله { أَأَمِنْتُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ } [الملك]، وقول النبي (ﷺ) { ربنا الله الذي في السماء تقدس اسمك } وقال للجارية: { أين الله؟ قالت: في السماء: قال...

حديث الأوعال

ص ( وروى أبو داود في سننه أن النبي (ﷺ) قال: { إن ما بين سماء إلى سماء مسيرة كذا وكذا } - وذكر الخبر إلى قوله- { وفوق ذلك العرش، والله سبحانه فوق ذلك } فهذا وما...

آيات وأحاديث في النداء

ص (وقال تعالى { فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ يَا مُوسَى إِنِّي أَنَا رَبُّكَ } [طه]، وقال { إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي } - [طه]-...

وجوب الحج والجهاد مع كل إمام برا كان أو فاجرا

ص (ونرى الحج والجهاد ماضيا مع كل إمام، برا كان أو فاجرا، وصلاة الجمعة خلفهم جائزة، قال أنس قال النبي (ﷺ) { ثلاث من أصل الإيمان، الكف عمن قال لا إله إلا الله، ولا...

نبذة مختصرة في تاريخ الفرق والعقائد والمؤلفات في ذلك

لقد كان أصحاب رسول الله -(ﷺ)- على فطرة سليمة وعقيدة صافية؛ لأنهم اقتصروا في تلقيها على الأصلين: الكتاب والسنة. فلم يظهر هناك أي مخالفات أو محدثات إلا ما كان من أحد...

الصبر والشكر والرضا

[ويأمرون بالصبر عند البلاء، والشكر عند النعماء، والرضا بمر القضاء] . (الشرح)* قوله: (ويأمرون بالصبر عند البلاء، والشكر عند النعماء، والرضا بمر القضاء): هذه الأمور...

[باب ما يوجب الغسل]

40\38 قال الشيخ -أثابه الله- الغسل مسمى لغوي وأقره الشارع، ويراد به تعميم البدن كله بالماء، أما الوضوء فهو مسمى شرعي لم يكن معروفا عند العرب قبل الإسلام، وكذلك...

فصل [في الصلاة على الميت]

396\171 ولا يصلي على كافر قال شيخنا -حفظه الله- لأن الصلاة شفاعة، ولا يجوز الشفاعة لكافر. وتوقف الصحابة -رضي الله عنهم- في الصلاة على من كان مُتَّهَمًا بالنفاق. * *...

الاستنجاء بالحجر ونحوه ثم بالماء

قوله: [ ويسن الاستنجاء بالحجر ونحوه ثم بالماء ] لقول عائشة -رضي الله عنها- { مرن أزواجكن أن يتبعوا الحجارة بالماء من أثر الغائط والبول، فإني أستحييهم، وإن...

أصبت بنوبة قيء فهل يجب إعادة الوضوء؟

س 71- أصبت بنوبة قيء، وكنت أتهيأ للصلاة، فهل يجب إعادة الوضوء؟ جـ- القيء الكثير النجس ينقض الوضوء فقد روى أبو الدرداء { أن النبي -(ﷺ)- قاء فتوضأ . قال ثوبان ...

معنى حديث: اقرءوا على موتاكم يس

س 76- ما معنى الحديث { اقرءوا على موتاكم يس } . جـ- الحديث رواه الإمام أحمد وأبو داود وابن ماجه وابن حبان والحاكم والبيهقي عن معقل بن يسار به...

ما هي أصح الأقوال في مسألة أبناء الكفار؟

س 106- ما هي أصح الأقوال لديكم في مسألة أبناء الكفار الذين يموتون قبل البلوغ والتكليف، أو الذين لم تبلغهم رسالة الإسلام، كالذين يعيشون في الأدغال والغابات في دول...

ماء زمزم لما شرب له

س 160- فضيلة الشيخ، ما هي خصائص ماء زمزم وهل ينفع المريض، حيث نسمع بعض الناس ينصحون المريض بشربه؟ جـ- ماء زمزم هو سيد المياه وأشرفها، وأجلها قدرا، وأحبها إلى...

صحة حديث: رجعنا من الجهاد الأصغر إلى الجهاد الأكبر

س 188- ما صحة هذا الحديث { رجعنا من الجهاد الأصغر إلى الجهاد الأكبر } وما المقصود بالجهاد الأكبر ؟ جـ- حديث { رجعنا من الجهاد الأصغر إلى الجهاد الأكبر } ...

هل يجوز للمرأة الحائض أو النفساء قراءة القرآن؟

س 230- المرأة في فترة الحيض والنفاس هل يجوز لها قراءة القرآن أم لا؟ أفيدونا مأجورين. جـ- ورد حديث بلفظ: { لا تقرأ الحائض ولا النفساء شيئا من القرآن } رواه ...

من نواقض الوضوء مس المرأة بشهوة، ومس الفرج، وتغسيل الميت

ومس المرأة بشهوة، ومس الفرج، وتغسيل الميت، والردة وهي: تحبط الأعمال كلها؛ لقوله تعالى: { أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنَ الْغَائِطِ أَوْ لَامَسْتُمُ...

من فوائد الصيام

إن الله سبحانه وتعالى ما شرع هذا الصيام لأجل مس الجوع والظمأ، وما شرع هذا الصيام لأجل أن نعذب أنفسنا، بل لا بد من فوائد لهذا الصيام قد تظهر وقد تخفى على الكثير، ومن...

حصول التقوى

إن الله سبحانه وتعالى ما شرع هذا الصيام لأجل مس الجوع والظمأ، وما شرع هذا الصيام لأجل أن نعذب أنفسنا، بل لا بد من فوائد لهذا الصيام قد تظهر وقد تخفى على الكثير، ومن...

الباب الثاني في شروط العمل بخبر الواحد

تكرر أن قلنا : ليس كل خبر مقبولا ، وأنه لا بد من توفر شروط في السند والمتن ، تكون سببا للاطمئنان إلى صحة النقل، ولقد اشتهر عن الصحابة ومن بعدهم التحري في أخذ العلم فقد...

الفصل الأول شروط الراوي

تكرر أن قلنا : ليس كل خبر مقبولا ، وأنه لا بد من توفر شروط في السند والمتن ، تكون سببا للاطمئنان إلى صحة النقل، ولقد اشتهر عن الصحابة ومن بعدهم التحري في أخذ العلم فقد...

من شروط الراوي التكليف

تكرر أن قلنا : ليس كل خبر مقبولا ، وأنه لا بد من توفر شروط في السند والمتن ، تكون سببا للاطمئنان إلى صحة النقل، ولقد اشتهر عن الصحابة ومن بعدهم التحري في أخذ العلم فقد...

الدليل الثالث إجماع الأمة على قبول خبر الآحاد

النوع الثالث إجماع سلف الأمة على قبول أخبار الآحاد : وقد نقل عن الصحابة والتابعين من الآثار الدالة على اكتفائهم بخبر الواحد ما لا يحصى إلا بكلفة، فنشير إلى طرف...

غض البصر وكف الأذى ورد السلام والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

ثالثًا: من صفات الملتزم والمستقيم: غض البصر، وكف الأذى، ورد السلام، والأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر ‏         روى البخاري ومسلم عن أبي سعيد الخدري رضي...

أحكام أهل الذمة

بسم الله الرحمن الرحيم. قال الشارح -رحمه الله تعالى- فصل: في أحكام أهل الذمة ويلزم الإمام عقده أي أخذ عهد الذمة بحكم الإسلام في ضمان النفس والمال والعرض، وإقامة...

إقامة الحدود على أهل الذمة فيما يعتقدون تحريمه

بسم الله الرحمن الرحيم. قال الشارح -رحمه الله تعالى- فصل: في أحكام أهل الذمة ويلزم الإمام عقده أي أخذ عهد الذمة بحكم الإسلام في ضمان النفس والمال والعرض، وإقامة...

باب الآنية

............................................................................... الباب الذي بعده يتعلق بالآنية كان محل الآنية في كتاب الزكاة عندما ذكروا ما يحل من الذهب والفضة ونحو ذلك ولكن ذكروها...

آنية الذهب والفضة

............................................................................... الباب الذي بعده يتعلق بالآنية كان محل الآنية في كتاب الزكاة عندما ذكروا ما يحل من الذهب والفضة ونحو ذلك ولكن ذكروها...

استقبال القبلة واستدبارها

............................................................................... تكلم بعد ذلك على استقبال القبلة واستدبارها فاختار أنه يحرم واختار تقييد ذلك إذا لم يكن هناك حائل. أي: إذا كان في...

صفة التيمم

............................................................................... صفة التيمم: أولا: النية، ثم التسمية. قد عرفنا أن النية محلها القلب. وعرفنا أن التسمية للتبرك تشرع في الوضوء وفي الغسل...

جهود العلماء من أجل إظهار العقيدة السليمة

عند ذلك اجتهد علماء السنة في أن يؤلفوا عقائد تثبت عقيدتهم التي يدينون بها لله -عز وجل- فكتب الإمام أحمد عقيدة، وكتب ابنه عبد الله عقيدة، وكتب البيهقي عقيدة،...

الإيمان عند أهل السنة

............................................................................... فالإيمان عند أهل السنة: تدخل فيه الأعمال، الدليل: قوله تعالى: { وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ...

ما يتيمم به

............................................................................... وأما ما يتيمم به فإنه عليه السلام كان يتيمم بالأرض التي هو فيها، ولم يكن يحمل معه ترابا، بل إذا جاء وقت الصلاة تيمم...

النبي صلى الله عليه وسلم بين لأمته كل ما تحتاج إليه في أمور دينها

بسم الله الرحمن الرحيم. قال شيخ الإسلام أحمد ابن تيمية رحمه الله تعالى: وأنتم تعلمون -أصلحكم الله- أن السنة التي يجب اتباعها، ويحمد أهلها، ويذم من خالفها هي سنة...

مكانة زيد بن ثابت في علم المواريث

بعد ذلك اهتم الصحابة -رضي الله عنهم- بعلم الفرائض التي هي المواريث، وخُص زيد بن ثابت -رضي الله عنه- بميزة فيها.. أنه من أعلم الصحابة بها، وجاء في الحديث أنه -(ﷺ)- قال: ...

البيهقي وعنايته بالحديث

وجاء بعده أيضا البيهقي وألف كتبا كثيرة من أشهرها كتاب السنن الكبرى للبيهقي استوفى فيها الأحاديث التي تتعلق بالأحكام، وروى فيها أيضا الأحاديث التي رواها غيره؛...

سيرة الشيخ مع أسئلة عامة

س: حفظه الله وبارك فيه، وأمد في عمره على طاعته، وليس الهدف منها أيها الإخوان رفع منزلة الشيخ في عيونكم، بل الشيخ أرفع من هذا، ولكن المقصود منها رجاء أن تنتفع الهمم...

الأسئلة

س: حفظه الله وبارك فيه، وأمد في عمره على طاعته، وليس الهدف منها أيها الإخوان رفع منزلة الشيخ في عيونكم، بل الشيخ أرفع من هذا، ولكن المقصود منها رجاء أن تنتفع الهمم...

الأمارات التي تدل على كذب الحديث ووضعه

يقول: ثم إن لهذا الحديث أدلة يعلم بها أنه صِدْق، وقد يقطع بذلك، إذا كان على الحديث أدلة يعلم بها أنه صدق فكذلك عليه أدلة يعلم بها أنه كذب ويقطع بذلك، مثلما يقطع بكذب...

باب الحياء من الإيمان

قال المؤلف رحمه الله تعالى: باب الحياء من الإيمان. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله (ﷺ): { الإيمان بضع وسبعون أو بضع وستون شعبة، فأفضلها قول: لا إله...

باب أمور الإيمان

قال رحمه الله تعالى: باب أمور الإيمان وقول الله تعالى: { لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ...