facebook twitter youtube instagram rss

استئناف الدروس العلمية الدائمة المقامة في جامع الراجحي بحي شبرا (جدول 
الدروس)

القدوة وأثرها
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .. فإننا في زمان اختل فيه مفهوم القدوة، واهتز في كثير من النفوس رغم أهميته العظيمة في الدعوة والتربية وتثبيت الناس على طريق الحق .. كان النبي –صلى الله عليه وسلم- أعظم قدوة لأصحابه، وكذا كان أصحابه من بعده قدوات لمن بعدهم .. وهكذا يتحمل هذه الأمانة من كل خلف عدوله، ومن كل جيل صالحوه .. لذا ينبغي إحياء هذا المعنى في نفوس الناس .. سيما المتصدرين للدعوة والتربية والإرشاد؛ فيكون الأب قدوة لأبنائه، والمعلم قدوة لطلابه، وإمام المسجد قدوة للمصلين وأهل الحي .. وهكذا. إمام المسجد قدوة وأسوة للمصلين وللجيران ولمن يعرفه ويصحبه، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: ( إنما جعل الإمام ليؤتم به) أي يقتدي به في الصلاة، فكذلك هو محل توقير وتقدير فعليه أن يتحلى بمكارم الأخلاق ومحاسن الأعمال وذلك بالحرص على تكميل نفسه في خصال الخير وشعب الإيمان، سواء فيما يتعلق بعمله أو بدينه، فيحافظ على الأوقات ويواظب على الصلاة وعلى تكميلها وإتمامها كما ينبغي، ويحرص على الطمأنينة في الصلاة وعلى تحسين القراءة وإقامة الحروف، وعلى المواظبة على السنن والمندوبات ليُقتَدى به في ذلك. كما أن عليه أن يقوم على من ولاه الله إياهم وجعله مسؤولا عنهم، وبالأخص أولاده الذكور وإخوته وأهل بيته، فيحرص على إحضار الأولاد معه في المسجد وعلى تأديبهم وتهذيبهم وتعليمهم ما يلزم في الصلاة وفي المسجد؛ فإن الجيران والأهالي يقتدون به في القيام على أولادهم وإحسان تربيتهم وتدريبهم على الصلاة.
« المزيد
  • كتاب أعجوبة العصر عن حياة الشيخ العلامة عبد الله بن جبرين رحمه الله »
  • عندما قبل الشيخ رحمه الله رأس ابن الشيخ محمد العريفي »
  • الشيخ المغامسي يتواضع للشيخ ابن جبرين وبعدها يبكي في موعظة رائعة »
  • رحلة الشيخ عبدالله الجبرين رحمه الله العلمية (وثائقي) »